Let’s travel together.

افتتاح طريق الكباش الجديد .. موكب حضاري جديد

0 10

تزينت مدينة الأقصر لتبدو في أبهى صورها استعدادًا حفل افتتاح طريق الكباش الجديد الذي يقام بعد غروب شمس غد الخميس 25 نوفمبر 2021، وينتظر العالم هذه الفعالية التي لا تقل أهمية عن موكب نقل المومياوات الملكية الذي أبهر العالم كله في إبريل الماضي.

افتتاح طريق الكباش الجديد

يعد مشروع إحياء طريق المواكب الملكية المعروف بطريق الكباش من أهم المشاريع الأثرية في محافظة الأقصر، وذلك ضمن مشروع أكبر لتحويل مدينة الأقصر إلى متحف كبير مفتوح، لتكون  بذلك أكبر المتاحف المفتوحة في العالم. 

نظرًا لما تحتوي عليه من  تنوع كبير في الآثار إذ تحتوي على ثلثي آثار العالم كما هو معروف، وقد جرى اختيارها سابقا كعاصمة للتاريخ والثقافة، وحاليًا يتم الترويج لها كأهم مقصد سياحي في العالم من قبل المجلات السياحية المتخصصة مما يدعم السياحة في الأقصر ويعيد لمدينة طيبة مجدها السالف.

وقد أكد الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أنه إلى جانب افتتاح طريق الكباش الجديد بعد الترميمات الأخيرة، فإن أعمال الحفائر والترميم مستمرة، وهذا الاحتفال سوف يتحدث عن الأقصر شرقًا وغربًا بمعابدها ومقابرها ونيلها وجميع الأماكن الآثرية والسياحية الرائعة التي تتميز بها المحافظة.

طريق الكباش عند المصري القديم

يربط طريق الكباش بين معبد الكرنك ومعبد الأقصر البديعين، ويضم تماثيل من الأسر المختلفة بعضها يشكل جسم أسد ورأس إنسان والبعض الآخر يمثل جسم كبش ورأس كبش، ويبلغ عدد تماثيل طريق الكباش حوالي 1200 تمثال لكل من (آمون رع) و(أبي الهول) بطول 2700 متر.

ما هو عيد الآوبت في الحضارة المصرية

وقد أطلق المصري القديم على طريق الكباش اسم “وات نثر” وهو يعني طريق الإلهة، وكان يقام فيه احتفالات أعياد الآوبت كل عام، وهي أعياد الحصاد في مصر القديمة. 

وكذلك يتم عبر السير في طريق الكباش نقل تماثيل آلهة ثالوث طيبة، والمكون من الإله آمون والإلهة موت وابنهما الإله خونسو داخل مراكبهم المقدسة في موكب احتفالي كبير، يبدأ من معبد الكرنك وحتى إلى معبد الأقصر.

وكما ذكر في نصوص النقوش المصرية القديمة حول عيد الأوبت المقدس في الحضارة المصرية، فإن رحلة موكب آلهة طيبة -حين ذاك- كانت تشهد تقديم قرابين وذبح الأضاحي ذهابًا وإيابًا، تقربا للإله آمون رع، وسط احتفال كرنفالي واستعراضي شعبي ابتهاجًا بعيد تجديد زواج الإله آمون، الذي يستمد منه الملك الحاكم قوته.

استعدادات الأقصر لافتتاح طريق الكباش

أنهت مدينة الأقصر السياحية تجميل كافة ميادينها وكورنيش النيل استعدادًا لحفل افتتاح طريق الكباش الجديد المنتظر، كما قامت بتركيب أكبر جدارية تحمل شعار الاحتفالية يليق بضخامتها، وذلك بمنطقة كورنيش النيل المواجهة لمعبد الأقصر. 

وجرت أعمال التنظيف والتشجير لتجميل المحافظة وتكثيف الساحات الخضراء في كل المدينة وخاصة طريق المطار ومدخل الكرنك والمناطق المحيطة به، وتأتي كل هذه الجهود ضمن مبادرة الدولة لدعم السياحة في مصر واستعادة الصدارة في المنطقة.

وقد أكدت الدكتورة سها بهجت المتحدث باسم وزارة السياحة والآثار، أن محافظة الأقصر والتي تعد واحدة من أهم المدن السياحية في مصر قد استعدت للحدث الضخم.

وأن التطوير فى كل مكان، وليس فقط فى طريق الكباش، وأن الاستعدادات النهائية لاحتفالية افتتاح طريق الكباش الجديد تشهد التنسيق فى كل شيء، كذلك انتهى تطوير المرسى النيلى الموجود بالأقصر بشكل رائع، كما تزينت الجداريات بالكثير من الأعمال الفنية، وتم إضاءة جميع البازارات.

كما تم إضافة إضاءات ليلية مبهرة على جانبي طريق الكباش الجديد، مع رصف الطريق ببلاطات من الحجر الرملي وترميم بعض أجزائه لتبقى بحالة جيدة كما كانت في سابق عهدها، بالتزامن مع ترميم الآثار الموجودة لتبدو المدينة كعروس ليلة زفافها

غدًا الموعد النظر

وصلنا إلى موعد افتتاح طريق الكباش الجديد الذي يعتبر حدثًا ضخمًا في تاريخ السياحة في مصر، ويأتي هذا الاحتفال ضمن فعاليات أخرى منها موكب المومياوات الملكية الذي أقيم في إبريل الماضي، وأعمال الترميم المستمرة، وهذه الفعاليات من شأنها وضع مصر في صدارة الوجهات السياحية في المنطقة.

ويُنتظر أن تعيد فقرات الحفل تجسيد مشاهد الاحتفال بعيد “الأوبت” المصري القديم، ويترقب العالم كله اليوم رؤية مدينة الأقصر السياحية بعد ترميمها وقد بدت وكأنها مدينة طيبة عاصمة الحضارة المصرية القديمة، فإذا أردت العودة بالزمن إلى مصر القديمة فما عليك إلا مشاهدة البث الحي لفعاليات المهرجان مساء الغد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.