Let’s travel together.

المتحف المصري الكبير في انتظار 23 قطعة أثرية جديدة

المتحف المصري الكبير يستقبل 23 قطعة أثرية جديدة

0 28

يستقبل المتحف المصري الكبير المعروف أيضًا بمتحف الجيزة عدد جديدًا من القطع الأثرية، ومن المنتظر افتتاح المتحف الكبير مع بداية عام 2022، والذي قد سبق تأجيل افتتاحه بسبب تفشي فيروس كورونا، ومن المتوقع أن يحضر احتفال افتتاح المتحف المصري الكبير عدد من المشاهير والشخصيات البارزة حول العالم. 

المتحف المصري الكبير يستقبل قطع أثرية جديدة

أعلنت وزارة السياحة في بيان رسمي  صدر أمس الأحد 19 ديسمبر، أن من بين 23 قطعة أثرية القادمة للمتحف، جدار ضخم من الحجر الجيري تمثل نصوص للأهرامات خاصة بالملكة عنخ اسن بيبي الثانية، من عصر الدولة القديمة مقسم إلى 269 قطعة. تمهيدًا لعرضهم بقاعات العرض الرئيسية.

القطع الأثرية المنقولة إلى المتحف الكبير

استقبل المتحف المصري الكبير الموجود في مدينة الجيزة العديد من القطع الأثرية القيمة، ومن بينها تمثال ضخم من الجرانيت يمثل الملكة حتشبسوت في وضع الركوع تقدم أواني التطهير، ولوحة كبيرة من الحجر الجيري نقش عليها الألقاب الملكية للملك سنفرو.

بالإضافة إلى لوحتان من الجرانيت الوردي لباب عليه نقش يصور الملك رمسيس الثاني في الوضع الأوزريري مرتديا التاج الأحمر، وثلاث لوحات كبيرة الحجم بالنقش البارز من مقبرة رع حتب من عصر الدولة القديمة، وتمثال الملك أمنمحات الأول من متحف الإسماعيلية، ومجموعة من الأبواب الوهمية الملونة، بالإضافة إلى موائد للقرابين.

كما نقلت لوحة أخرى مميزة للملك اخناتون والملكة نفرتيتي، وجدار كبير مصنوع من الحجر الجيري يتكون من 269 قطعة حجرية تمثل نقش عليه نصوص للأهرامات خاصة بالملكة عنخ اسن بيبي الثانية من عصر الدولة القديمة.

ترميم القطع الأثرية قبل وصولها المتحف الكبير

وقد أشار الدكتور عيسى زيدان، المدير العام التنفيذي للترميم ونقل الآثار بالمتحف المصري الكبير، أن فريق العمل بالمجلس الأعلى للآثار وبالمتحف قاموا بترميم وتغليف قطع الأثار التي كانت مخزنة بمخزن آثار سقارة وذلك قبل نقلها إلى المتحف المصري الكبير.

كما أكد “زيدان” على أن فريق العمل سوف ينتهي في القريب العاجل من ترميم القطع الأثرية التي سوف يتم نقلها داخل القاعة الرئيسية بالمتحف المصري الكبير.

كما أوضح الدكتور عيسى زيدان، أنه من بين القطع الأثرية التي تم تغليفها وتجهيزيها لنقلها،  وذلك مع اتخاذ كافة الأساليب العلمية لتأمين تلك القطع أثناء عملية النقل.

المتحف المصري الكبير

تمتد مساحة المتحف المصري الكبير إلى نحو 500 ألف متر مربع ويضم 12 قاعة عرض، مما يجعله أكبر متحف في العالم خصص لحضارة واحدة، وهي الحضارة المصرية القديمة. حيث تعرض به قطع أثرية تبدأ من عصر بداية الأسر المصرية إلى العصر اليوناني الروماني.

المصادر

سكاي نيوز العربية

أخبار اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.